كل ما تود معرفته عن جوجل Google

لقد أصبح جوجل جزاً من حياة كل فرد في العالم ، فالجميع يستخدم محركات بحث جوجل ، والجميع مثبت على هواتفه منتجات جوجل ، لذا وجب علينا أن نلقي الضوء على جوجل بنظرة أكثر شمولية وعن كيف ظهر ذلك العملاق وكيف حقق هذا النجاح وإستطاع إجتياح العالم بجميع منتجاتة التي يقدمها والتي لا غني عنها في أى مكان في العالم.

بداية جوجل Google 

يعتبر جوجل Google من أكثر الاختراعات أهمية حول العالم وقد عمل على فائدة العالم بطريقة كبيرة جداً حيث أن محرك بحث جوجل يعالج أكثر من 4000 عملية من عمليات البحث في الثانية الواحدة أي حوالي 70% من عمليات البحث حول العالم وكانت فكرة إنشاء شركة جوجل على يد لاري بيج ، وسيرجي برين الطالبان في جامعة ستانفورد في كاليفورنيا ، حيث كانوا يقومون بتحضير أحد الأبحاث لرسالة الدكتوراه .

وفي هذا البحث قاموا بإفتراض أن محرك البحث الذي يحلل العلاقة بين المواقع المختلفة لشبكة الإنترنت المفروض أنه يعمل على توفير نتائج في البحث أفضل من تلك النتائج من الأساليب التقليدية المتبعة وكانت أساليب البحث المتبعة في ذلك الوقت تُرتب نتائج البحث حسب عدد المرات التي ظهر فيها المصطلح المبحوث عنه في الصفحة.

ثم قام كلا من بيج ، وسيرجي بإطلاق محرك بحث جديد أُطلق عليه BackRub وأضافا لهذا المحرك خاصية جديدة وهي إمكانية فحص الروابط الخلفية التي تكون موجوده بالموقع لمعرفة مدى الأهمية وكان بيج ، وسيرجي مقتنعين أن كل الصفحات المتضمنة روابط صفحات أخري ذات صلة وثيقة بها وهي ذات أهمية ومرتبطة أكثر بعمليات البحث ، فقد إعتمدا على تلك النقطة الهامة في دراستهما ووضعوا حجر الأساس لمحرك البحث الخاص بهما وقاموا بالتجربة العملية على مواقع الإنترنت الخاصة بالجامعة واستخدموا ذات النطاق الخاصة بالجامعة باسم google.stanford.edu .

نشأة جوجل Google

تم تسجيل ملكية google.com في 15 سبتمبر 1997 ميلاديه وأصبح هو الرابط الرسمي لمحرك بحث جوجل Google وثم في تاريخ 4 سبتمبر 1998 ميلاديه أُنشئت الشركة الرسمية وتم تسجيلها بإسم جوجل وكان المقر الرئيسي للشركة جراج للسيارات في منزل أحد الصديقين بمدينة مينلو بارك في ولاية كاليفورنيا وتم جمع مبالغ مبدئية لتأسيس شركة جوجل Google بلغ إجمالي هذه المبالغ حوالي 1.1 مليون دولار.

من ضمن هذه المبالغ كان شيك مصرفي بقيمة 100 ألف دولار أمريكي حُرر بواسطة ( آندي بيتكتو ) وهو من مؤسسي شركة صن مايكرو سيستمز بتاريخ مارس 1999 ميلادية تم نقل مقر الشركة من الجراج الى مدينة ( بالو ألتو ) بولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية ، وقد كانت هذه المدينة بداية نشأة الكثير من الشركات العملاقة وخرج منها العديد من التقنيات الحديثة المستخدمة الى يومنا هذا وكان هذا الظهور في منطقة السيلكون.

تشتهر منطقة السيلكون بوجود العديد من مطورين الشرائح الإلكترونية والدوائر الإلكترونية وكافة الأعمال التقنية وهي تساهم في حوالي ثلث عائدات الولايات المتحدة وبعد إنتشار جوجل وشهرتها السريعة فقد قامت بإستئجار عدة مباني في عام 2003 ميلاديه من شركة سيلكون جرافيكس ثم قامت بشراء المكان في تاريخ 2006 ميلاديه وأصبح مقرها الرسمي ومقرها الدائم وكان هذا الشراء لقاء مبلغ 319 مليون دولار أمريكي وأُطلق عليه اسم Googleplex .

المقر لشركة Googleplex

تم اختيار اسم الشركة من دمج كلمتي Google  ، و complex ليصبح إسمها كالتالي.

تعتبر شركة جوجل بليكس من الشركات التي توفر الكثير من وسائل الرفاهية والراحة لموظفيها ، حيث أنها توفر بيئة للعمل متميزة وفريدة عن باقي الشركات سواء داخل مقر الشركة أو خارجها كل ذلك يأتي من منطلق مساعدة الموظفين على الإبداع والتقدم في العمل وتقوم الشركة بتوفير حمامات سباحة للموظفين بجانب مقر الشركة تحت إشراف مجموعة من المدربين والسابحين والمنقذين لنجدة أيا من الموظفين في حال تعرضه للغرق.

كما قامت الشركة بتوفير طاولات البلياردو للموظفين لإستخدامها في أوقات الراحة الخاصة بهم ، كما يوجد مجموعة من مصففين الشعر تحت خدمة الموظفين ، وتوجد أيضاً صالة جيم ومركز للتدليك والمساج للعمل على راحة الموظفين كما وفرت الشركة للموظفين ملعب للكرة الطائرة بجانب مقر الشركة للعب الموظفين في أوقات الراحة كما سمحت الشركة للموظفين إصطحاب الكلاب معهم ، كما وفرت الشركة منطقة ألعاب للأطفال لتتم رعاية أطفال الموظفين أثناء تأدية عملهم .

كما توفر الشركة لكل موظف ثلاث وجبات كل يوم وكما تستخدم جوجل أسلوب مميز لتحفيز موظفيها يعتمد على قضاء 20% من وقت عمل الموظف في العمل على مشروع يخص ويهم الموظف وبسبب كل هذه التحفيزات التي تقدمها شركة جوجل من موظفيها إستفادت من وراء ذلك بإبداع الموظفين وإختراع مجالات جديدة لم تكن موجودة من قبل مثل البريد الإلكتروني جيميل ، وخدمة أخبار الخاصة بجوجل ، وخدمة وضع الإعلانات على جوجل ادسنس.

تمتلك شركة جوجل حوالي 54 ألف موظف موزعين على كافة فروعها في 40 دول حول أنحاء العالم .

أعمال شركة جوجل الخيرية ودورها المجتمعي

قامت شركة جوجل في عام 2004 ميلاديه بإنشاء شركة مؤسسة خيرية هدفها الربح وعودة الربح لخدمة المجتمع وقامت بتسميتها google.org وكان رأس مال الشركة مليار دولار أمريكي وكان الهدف من هذه المؤسسة هو نشر الوعي للتغيرات المناخية والصحة العالمية ومستويات الفقر في العالم ومن المشروعات الخيرية التي قامت بها شركة جوجل خو العمل على تطوير سيارة تسير بالطاقة الكهربائية ويتم شحنها وكانت هذه السيارة تسير 100 كيلو متر بالشحن مقابل لتر وقود بجانب الشحن ، وكان الهدف من ذلك تقليل التلوث البيئي الحادث من عوادم السيارات .

شراكة جوجل مع الشركات الأخرى

تم العمل مع شركة جوجل وعدة شركات أخري حتي يتم تحسين الإنتاج وتحسين كافة الخدمات التي تقدمها الشركة ويرجع هذا للدور المجتمعي التي تقوم به شركة جوجل حيث قامت شركة جوجل بالشراكة مع وكالة الفضاء ناسا وهي شراكة بحثية طويلة المدي ، وقامت جوجل بالمشاركة في تأسيس المركز البحثي الموجود بمركز أبحاث إميس تابعا لوكالة ناسا وكانت مهمة هذا المركز إدارة كافة البيانات والإحصائيات على نطاق واسع مع التقارب الحيوي بمعلومات النانو ، وكان هذا المركز يشجع صناعة الفضاء.

قامت جوجل بمشاركة شركة صن مايكرو سيستمز قبل أن تندمج مع شركة أوراكل ، وكان الهف من هذه الشراكة تبادل التقنيات لكلا الشركتين كما قامت شركة جوجل بتعيين موظفين بالشركة للعمل على تطوير البرامج مفتوحة المصدروتشاركت شركة جوجل مع شركة كيا موتورز الشركة العملاقة في صناعة السيارات حتى يتم دمج خرائط جوجل مع المواصفات العامة للسيارة قامت شركة جوجل بمشاركة عدد من شركات إنتاج الهواتف المحمولة وأصبحت هي المسئولة عن أنظمة تشغيل الهواتف المحمولة بنظام أندرويد الذي انتشر أخيرا بسبب القفزة التكنولوجية الرهيبة كما أصبحت هي المسئولة عن متجر جوجل بلاي.

طرح أسهم شركة جوجل في البورصة

عند بداية فكرة طرح أسهم شركة جوجل للاكتتاب في البورصة تعهد مسئولي الشركة أن هذا الطرح المبدئي للاسهم لن يغير أي شيء من ثقافة جوجل العامة وأنهم يريدون الحفاظ على ثقافة الشركة والسياسة الوظيفية بها لأقصي درجة مع البقاء على المرح والرفاهية للموظفين وقد قام بعض موظفي شركة جوجل باتهام الشركة بانها تميز بين الموظفين على أساس العمر وقامت في تلك الأثناء جريدة نيويورك تايمز بفتح النار على شركة جوجل واتهمتها بأنها فقدت الفلسفة الفريدة التي كانت تعامل بها الموظفين.

كل تلك الاتهامات جعلن شركة جوجل تقوم بتعيين موظف مسئول عن تنمية مبادئ الشركة الأساسية وأن يكون مسئول عن الموارد البشرية حتي يقوم بتطوير وابتكار طرق جديدة للمحافظة على المبادئ التي قامت عليها الشركة.

الشركة القابضة Alphabet Ink

قرر بيج ، وسيرجي مؤسسي شركة جوجل الإنتقال لنموذج كبير لإدارة أعمالهم الموسعة عن طريق إنشاء هذه الشركة والتي أصبح دورها إدارة عدد من الشركات الأخرى ومن ضمنها جوجل وكانت هذه الخطوة التي قام بها الشريكان خطوة هامة جداً ومناسبة في ذلك الوقت بسبب أزدياد أعمال وتخصصات شركة جوجل حيث أنها خرجت عن النطاق الرئيسي التي أُنشئت من أجله ومع التنظيم الحديث للشركة أصبحت شركة جوجل فرع من فروع شركة ألفابيت العملاقة التي تشمل مجموعة كبيرة من الشركات المتخصصة في التكنولوجيا .

تعتبر شركة جوجل هي المسئولة عن أعمال التطوير لخدماتها مثل محرك البحث الخاص بها ، و gmail ، واليوتيوب وجوجل ماب وغيرها الكثير من الخدمات التي تقدمها جوجل ويتضح مما سبق أن فكرة إنشاء شركة جوجل جاءت في عام 1995 من قبل بيج ، وسيرجي وقرروا العمل والتجربة بالجامعة في عام 1996 ، وفي عام 1997 تمت الولادة الرسمية ل google.com وتم إنشاء مقر للشركة بجراج ثم بدأ التقدم والشهرة وانتقلت الشركة لمقر آخر دائم ثم تعددت فروع الشركة في كافة أنحاء العالم .

وقامت شركة جوجل بمشاركة الكثير من الشركات في مجالات متعددة مما عمل على توسعها وشهرتها في الآونة الأخيرة وذاعت شهرتها في كل المجالات وعرضنا كل الأعمال الخيرية التي قامت بها شركة جوجل والتي كان لها تأثير مجتمعي كبير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.